Navigation

Stage

العناوين الرئيسية

جراحات القلب والأوعية الدموية

عدسات لجراحات القلب

في جراحات الصمام التاجي المدعمة بالفيديو يتم استخدام عدسات 30° القياسية مع قطر 5 أو 10 مم. ومن خلال الدخول عبر الحيز الوربي الأيمن والأذين الأيمن يتم عرض كل من الصمام التاجي والنسيج المحيط به.

وفي حالات الاجتثاث الأذيني بالتنظير الداخلي يستخدم معظم الجراحين عدسات 0° ذات قطر 5 أو 10 مم، لتجعل مجال العملية مرئيا وواضحا. وهكذا يمكن وضع جهاز الاجتثاث بدقة.

بالإضافة إلى ذلك تقدم KARL STORZ نظام ENDOCAMELEON®‎ ذو اتجاه الرؤية المتغير من 0° - 120°. وبالتالي يمكن ضبط اتجاه الرؤية على حسب موضع العملية. وتكون العدسة الصلبة عندئذ ملائمة بشكل خاص لمجالات العمل الضيقة تشريحيا كما هو الأمر في حالات التدخل الجراحي الصغيرة للصمام التاجي وكذلك للاجتثاث الأذيني.

™A Dimension Ahead – IMAGE1 S 3D

تتيح IMAGE1 S™ 3D للجراح إدراكًا ممتازًا للعمق. ويعتبر نظام التنظير المجسم ثلاثي الأبعاد ذا أهمية كبيرة لا سيما أثناء القيام بأنشطة ذات متطلبات عالية للإدراك المكاني. وكجزء من نظام وحدات، يمكن تطوير النظم ثنائية الأبعاد القائمة بسهولة لتصبح ثلاثية الأبعاد.

  • نظام ثلاثي الأبعاد مع مناظير فيديو بقطر 10 مليمترات وكذلك VITOM® 3D
  • سهولة التحويل من ثلاثي الأبعاد إلى ثنائي الأبعاد
  • متوافق مع منصة الكاميرا ™IMAGE1 S
  • ثلاث تقنيات إظهار مرئي مبتكرة لتمييزٍ أسهل للأنسجة بصورة ثنائية وثلاثية الأبعاد:
    • CLARA: إضاءة متجانسة
    • CHROMA: تعزيز التباين
    • SPECTRA: التغيير والتبديل في درجات الألوان
  • يتيح وقاية من الرجفان من النوع CF عند استخدام TIPCAM® 1 S 3D LAP بالاقتران مع وحدة الفحص بالكاميرا IMAGE1 S™‎ مع وجود الرمز CF-Defi على الوصلة

VITOM® 3D إظهار ثلاثي الأبعاد لجراحات القلب المفتوح

إظهار ثلاثي الأبعاد لجراحات القلب المفتوح

يمثّل نظام VITOM® 3D ثلاثي الأبعاد بالنسبة لكثير من التخصصات حلًا ثوريًا لإظهار الجراحات-الميكروسكوبية والمفتوحة تصويريًا. وتشبه إمكانيات استخدام هذا النظام استخدامات الميكروسكوب الجراحي. ويتم التحكم في أهم الوظائف عبر IMAGE1 PILOT المثبت في طاولة العمليات في بيئة العمل المباشرة المحيطة بالجراح.

  • صغير الحجم، خفيف الوزن ومدمج
  • تكاليف شراء أقل وتوظيف مشترك بفضل الدمج المثالي في برج التنظير
  • عمل في ظروف إرجونومية
  • سير عمل مطوَّر - إمكانية متابعة التدخل من قِبَل فريق العمليات بنفس الكفاءة التي يتابع بها الجراح.
  • يتيح وقاية من الرجفان من النوع CF عند استخدام VITOM® 3D بالاقتران مع وحدة الفحص بالكاميرا IMAGE1 S™‎ مع وجود الرمز CF-Defi على الوصلة

مداخل إلى جراحة القلب بالحد الأدنى من التدخل

مباعد التدخلات الجراحية الصغيرة

يعد الحيز الوربي نفسه حيزا محدودا. ولذلك ينبغي أن يكون المباعد رشيقا بل ويتميز رغم ذلك بالثبات الكافي الذي يمكنه من مباعدة الضلوع عن بعضها البعض بما فيه الكفاية دون أن يندفع بعمق في موضع الإدخال. ويلبي التصميم الرشيق لمباعد التدخلات الصغيرة لـ BISLERI الخاص بنا هذه المتطلبات. فالأذرع القابلة للانحناء والصمامات المتحركة تتيح وضعا مثاليا على الصدر، بغض النظر عن طريق الإدخال.

مبازل

يتيح طول المبزل الذي يصل إلى 6.5 سم والمصمم خصيصا لاحتياجات الحد الأدنى من التدخل الجراحي في عمليات القلب استخداماً سلساً. حتى في حالة ادخال المبزل كاملا تظل هناك مسافة كافية بينه وبين القلب مما يحد من احتمالات حدوث جروح به. وبالإضافة إلى ذلك يتيح صنبور النفخ المزوّي بدرجة 45° والمزود بوصلة قفل LUER وضع عدة مبازل في المناطق الوربية المجاورة.

أنظمة مباعدات قابلة لإعادة الاستخدام لغرض سحب الأوعية الدموية بالتنظير الداخلي

تقدم KARL STORZ أنظمة كاملة قابلة لإعادة الاستخدام في حالات الجراحات التحويلية لأغراض سحب الشريان الكعبري والوريد الصافن الكبير بأدنى قدر من التدخل الجراحي . وتتكون كل منها من مباعد ومجموعة أدوات إضافية.

الخصائص المميزة:

  • إمكانية إعادة التعقيم وإعادة الاستخدام الكامل - وبالتالي ميزة واضحة في تخفيض التكاليف
  • موديلات مختلفة، مُعَدّة خصيصاً للتكيف مع المواضع التشريحية لسحب كلٍ من الشرايين والأوردة
  • عدسات HOPKINS®‎ لعرض مجال العملية بجودة صور عالية

مصباح الرأس KS70

الخصائص المميزة:

  • زمن التشغيل الطويل ببطارية ذات زمن تشغيل يصل إلى 18 ساعة مما يتيح إستخدامه في غرف العمليات
  • أقصى درجات الراحة عند الإرتداء بفضل التصميم المتوازن وخفة الوزن وكذلك حزام الرأس ذي التصميم الإرجونومي
  • إضاءة LED عالية الأداء مقترنة بعدسة سائلة من أجل إضاءة عميقة ومثالية
  • يمكن باستمرار ضبط مساحة الضوء عند العمل على مسافة عمل تبلغ 400 مم من خلال حلقة التركيز البؤري من 30 مم إلى 150 مم وبدون تدرج
  • تبلغ قوة الإضاءة عند أعلى درجة 32.000 لَكس (على مسافة عمل تبلغ 400 مم / قطر مجال إضاءة مقداره 30 مم)